شارك رئيس حزب الحوار الوطني المهندس فؤاد مخزومي في الاجتماع السنوي الذي انعقد في روما للجنة الثلاثية (Trilateral Commission) غير الحكومية لتعزيز التعاون الوثيق بين أميركا الشمالية وأوروبا وآسيا، في حضور عدد كبير من المسؤولين الكبار ورجال الأعمال

والتقى مخزومي على هامش الاجتماع بكل من الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا، والمدير العام للاستخبارات جيمبييرو ماسولو ونائب وزير الخارجية لابو بيستيلي، ووكيل وزير الخارجية فينشينزو اميندولا، ومدير الشؤون السياسية في الوزارة لوكا جانسانتي، وسفير إيطاليا في العراق ماركو كارنيلو، ورئيسة تحرير أخبار تلفزيون "راي" مونيكا ماجيوني

وأكد خلال لقاءه الرئيس الإيطالي على عمق العلاقات اللبنانية – الإيطالية، مثمناً دور إيطاليا في الجنوب اللبناني ضمن قوات حفظ السلام اليونيفيل. وركز خلال لقاءاته على أهمية دعم لبنان في المحافل الدولية لا سيما على المستوى الاقتصادي. وقال إن احتواء أزمة اللاجئين ضرورة ملحة والوقوف إلى جانب لبنان وتدعيم موقفه يساهمان في الحفاظ على أمنه واستقراره. وكذلك دعا إلى بذل الجهود لإنجاح المفاوضات السياسية الهادفة إلى إرساء تسويات خصوصاً في سوريا

وقد تم البحث خلال اجتماع (Trilateral Commission) في التوترات القائمة في أكثر من منطقة، خصوصاً بين الكوريتين، وفي أسعار النفط والانعكاسات على الإقتصادات العالمية والإقليمية. وتم الاتفاق على تشجيع تبادل الخبرات بين الاقتصادات الغربية واقتصادات الشرق الأقصى الصاعدة والمؤثرة في الاقتصاد الدولي. وتم التوافق أيضاً على أهمية دعم التفاهمات والتسويات في ملفات ساخنة في أكثر من منطقة لا سيما في سوريا وليبيا واليمن، ودعم الجهود المشتركة لمكافحة الإرهاب، وتعزيز التعاون بين الشرق والغرب، خصوصاً في مسألة المهاجرين والنازحين، وفي سبل تأمين رعايتهم إلى حين عودتهم إلى بلدانهم